Navigation

35708802 عدد الزوار

الثلاثاء، ۲٤ تشرين۱/أكتوير ۲۰۱۷



حسن الصفدي

 

   ولد في أسكلة طرابلس. درس على علماء الفيحاء المشهورين، وتخصّص في الفتاوى والقانون، فتعيّن خطيباً ومدرساً في الجامع الكبير بالأسكلة. ثم دخل سلك القضاء الشرعي وتعيّن قاضياً في الأناضول، ثم انتقل الى قضاء طرابلس الغرب حيث بقي لسنين طويلة حتى اعتداء الطليان على ليبيا. ولما استولوا على طرابلس الغرب رفض الصفدي أن يتعاون مع المستعمرين، وسافر إلى استامبول حيث عين قاضياً على بغداد. وظل في منصبه حتى دخول الإنكليز بغداد، فقفل عائداً إلى استامبول مرة أخرى، رافضاً التعاون مع الإنكليز. وفي استامبول جرى تعيينه قاضياً على مدينته طرابلس الشام، ثم بعد فترة نقل إلى حمص حيث ظل في مركزه حتى أحيل على التقاعد. توفي الصفدي عام 1347 هـ/1928 م تاركاً عدة شروح فقهية وتعاليق واجتهادات على المذهب الحنفي. وتجدر الإشارة إلى أن هذه الآثار قد تناولتها يد الضياع[1].



[1]  - را: الزين، تاريخ طرابلس، ص 517.